هيومن رايتس ووتش: تعليق الوسط انتهاك للحق في حرية التعبير

2017-06-18 - 5:57 م

مرآة البحرين: قالت "هيومن رايتس ووتش" اليوم إن السلطات البحرينية أمرت في 4 يونيو/حزيران 2017 بتعليق  إصدار صحيفة "الوسط" فورا ودون أجل مسمى، وهي الصحيفة المستقلة الوحيدة في البحرين. مضيفة "موقع الوسط من المواقع الإخبارية المستقلة القليلة بمنطقة الخليج بالكامل".

وكانت وزارة الإعلام قد بررت قرارها بأن الوسط بثت "ما يثير الفرقة بالمجتمع ويؤثر على علاقات مملكة البحرين بالدول الأخرى"، وأشارت إلى مقال حول انتفاضة الريف في الحسيمة شمالي المغرب، ذكر أن للمتظاهرين مطالب مشروعة.

جو ستورك، نائب مديرة قسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش قال في بيان "يجب أن يُتاح لأي صحيفة في البحرين التعليق على السلطات المغربية أو أي مكان آخر في العالم وانتقادها. إغلاق الوسط هو مثال صارخ على عدم تسامح سلطات البحرين مع أي شكل من أشكال التعبير المستقل عن الرأي".

وقالت المنظمة إن تعليق إصدار الوسط جاء بعد أيام من حلّ الحكومة لأبرز جمعية علمانية معارضة، وهي "جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)"، في 31 مايو/أيار 2017.

وقالت هيومن رايتس ووتش إن تعليق إصدار الوسط يعد انتهاكا للحق في حرية التعبير، وهو تعد على حرية الإعلام. كما يبدو أنه مخالف للمادة 28 من قانون الصحافة البحريني لعام 2002 - القرار رقم 47 لسنة 2002 - التي تنص على أن تُصدر محكمة أمرا إيقاف أو إغلاق أية صحيفة.

وتابعت "سوف يخسر ما بين 160 و180 شخصا وظائفهم إذا أُجبرت الوسط على الإغلاق".

 


التعليقات
التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

comments powered by Disqus